Qaradawi Permits the Assassination of Gaddafi

Religious Authority: 
Yusuf al-Qaradawi

Dr. Yusuf Al-Qaradawi permitted the shedding of the blood of Colonel Muammar Gaddafi, the Libyan leader, saying: "whoever is able to kill Gaddafi let him kill him, and whoever is able to fire on him, let him do it so that the people and nation are able to rest the evils of this insane man". He called on the Libyan people to show patience until the resolution of the crisis, especially when dealing with an arrogant one who " did not learn lessons from those around him in the east and west."

Al-Qaradawi addressed a speech to the Libyan army, saying: "You are not less patriotic than the Tunisian military who declined to carry out orders of the ousted president Zine El Abidine Ben Ali to open a fire on protesters, nor you are less patriotic than the Egyptian army who protected the revolution and did not respond orders of the ousted Egyptian President Mohammed Hosni Mubarak to suppress the revolutionarys in Friday of Rage.

أباح الدكتور يوسف القرضاوي رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين ، دم العقيد معمر القذافي الرئيس الليبي، قائلاً: "من استطاع أن يقتل القذافي فليقتله، ومن يتمكن من ضربه بالنار، فليفعل، ليريح الناس والأمة من شر هذا الرجل المجنون"، داعياً الشعب الليبي إلى الصبر للخروج من هذه الأزمة، خصوصاً لو كان التعامل مع "جبار لم يتعظ ممن حوله فى الشرق والغرب" على حد قوله.

وخاطب القرضاوي، فى حديث لقناة "الجزيرة" مساء الاثنين الجيش الليبي بقوله : أنتم لستم أقل وطنية من الجيش التونسي الذي رفض أوامر الرئيس الهارب زين العابدين بن علي بإطلاق الرصاص على المتظاهرين هناك، وأيضاً لستم أقل من الجيش المصري العظيم الذي حمى الثورة هناك ولم يستجب لأوامر الرئيس المصري المتنحي محمد حسني مبارك بقمع الثوار في جمعة الغضب.